• أمام ثورتنا .. أسئلة كبيرة .. لا تقف عند السلفيين وضرباتهم .. ومصير المسلمات الجدد .. وملاعيب الإخوان .. ومناورات الثورة المضادة .. وتوهان القوى السياسية .. ولخبطة أولى الأمر .. وأهم سؤال هو مصير هذا الوطن .. مصير مصر بعد 25 يناير الثورة
  • لست ضد النوايا الطيبة للشيخ حسان وتابعه الشيخ صفوت حجازى وجولاتهما المكوكية فى ربوع مصر لحل ما استعصى على الدولة وما صعب على الحكومة وما فشل فيه أولى الأمر، لكن الدولة دولة قانون
  • أعرف جيدا .. أننى حزين الأن .. لإقتران لقب "أبو العيش" بأمور فساد مالى وإدارى .. بعد أن كانت مثالا للإقتصاد الرحيم .. والتنمية التى لا تنقطع .. ونشر الثقافة .. والتوعية بقضايا البيئة .. والأعمال الخيرية .. وأتمنى من الله .. أن تزول تلك الغمة بظهور الحق وبيان الحقيقة التى لا يحتكرها أحد الان
  • وبين الأب الذى "لم يكن ينتوى" .. والإبن الذى "كان ينوى" .. كانت هناك شهورا قليلة فاصلة عن موعد الانتخابات الرئاسية نفسها .. ولكن أيا منهما لم يكن قد أعلن عن تلك النوايا وكأن مصر ستظل أسيرة نواياهما
  • بينما أولئك المُصنفون "فرز تانى وتالت ورابع" من لصوص ومنافقين.. يحاولون تبديل وجوههم وتغيير مبادئهم وسلخ جلودهم القديمة كالثعابين والأفاعى

الاثنين، 26 ديسمبر، 2011

"نور" و"صباحي" .. طيروا انتوا



لا أعرف على أى أساس قرّر اثنان ممن يُفترض بهما الفهم السياسي، بدليل أنهما من المرشحين المُحتملين لمنصب رئيس جمهورية مصر العربية، وهما أيمن نور، مؤسس حزب "غد الثورة"، وحمدين صباحى، مؤسس حزب "الكرامة"، أن يدخلا فى تحالف مع جماعة الإخوان المسلمين لخوض غمار منافسات الانتخابات النيابية.

الأحد، 25 ديسمبر، 2011

أوطان لا تأكل أولادها



لا يوجد عبقرى واحد على ظهر البسيطة يعلم على وجه اليقين ما الذى يفكر فيه أولئك المكلفون بإدارة شؤون البلاد.. ولا يوجد سياسي أو مثقف من المتكلمين صباحا ومساءا قادر على الجزم بمدى تعمد هؤلاء إساءة إدارة المرحلة الإنتقالية الى دولة الديمقراطية التى حسمت أمرها ثورة 25 يناير، أو كونه خطأ فى الإدارة والتكتيك والتفكير.

الثلاثاء، 27 سبتمبر، 2011

جمهورية مصر السعودية


لم تكن "المادة الثانية من الدستور" ولا "هوية مصر الإسلامية" مطروحة للنقاش أو الجدل بين الأراء والتوجهات السياسية كافة، بشكل مباشر أو غير  مباشر قبل الجمعة الماضية، حتى يرفع مئات الآلاف من الملتحين الذين تحركوا من محافظات مصر نحو ميدان التحرير برايات سوداء من أجل حماية المادة الثانية، والهتاف – بحناجر لا أعرف كيف تصدق نفسها - مطالبين بإسلامية الدولة، ومهددين بالوقوف بالروح والدم فى مواجهة أية محاولات توفيقية يدرسها المجلس الأعلى للقوات المسلحة مثل وثيقة المبادئ فوق الدستورية أو وثيقة المبادئ الحاكمة لاختيار لجنة صياغة الدستور، واللتان لم تقتربا من بعيد ولا قريب من هوية مصر الإسلامية، ولا طالبت بإلغاء المادة الثانية من الدستور التى تنص على أن الشريعة الإسلامية هى مصدر رئيسي للتشريع.

الأحد، 24 يوليو، 2011

موقعة "البطريق"


حذرت فى نفس هذه المساحة الاسبوع الماضى من خطورة توزيع الاتهامات بالخيانة والعمالة لصالح أمريكا وإسرائيل ضد المتظاهرين بميدان التحرير، دون أى سند ولا دليل، والطعن فى الوطنية بلا برهان فى إطار لعبة يفرض الظرف الحالى أن تتم وفقا لقواعدها – حتى وإن كانت قذرة – ألا وهى السياسة.

الجمعة، 15 يوليو، 2011

التمويل .. والتخوين .. ولعبة "لِم التعابين"



فى مصر الأن موجة عاتية من التخوين .. نيرانها ملتهبة وحارقة وقاتلة أحيانا .. وقودها أحاديث مرسلة عن التمويل الأجنبى .. ومدخلها تصريحات أمريكية عن تمويل قدمته منظمات مجتمع مدنى فى واشنطن لنظيرتها فى القاهرة بقيمة 40 مليون دولار لمساعدة هيئات ومنظمات وأفراد يدعون للديمقراطية فى مصر منذ اندلاع ثورة 25 يناير.

الخميس، 7 يوليو، 2011

ونعم الفعل الثورى




تلك قصة حقيقية..
حين مرَّ بجواره وجده مُنهمكًا فى كتابة شىء ما على ورقة صغيرة، وأمامه بعض "أكياس المناديل الورقية" التى يبيعها للعابرين دون أن يتوارى خلف ظل يحميه من شمس الصيف..

الأحد، 12 يونيو، 2011

جواسيس أغبياء



·       


فى عز الثورة ألقى القبض على مهندس اسرائيلى بالسويس وتم التحقيق معه.. وفى المدينة نفسها عرضت لقطات على موقع "يوتيوب" لإلقاء القبض على إسرائيلي أخر.. وفى مايو الماضى القى تم ضبط شبكة تجسس إسرائيلية أخرى .. ثم أعلن الكشف عن قضية تجسس جديدة بطلها دبلوماسي إيرانى تم ترحيله الى بلاده وقيل أن القضية حفظت.. وفى الإسكندرية اعلن عن القبض على رجلان أحدهما سودانى والأخر أدرنى بتهمة التجسس وإقتناء أجهزة تنصت وبث غير مسموح بها.. وفى مارس ألقى القبض على أردنى أخر يعيش بمصر وسبق إدانته فى قضية تمرير إتصالات دولية بتهمة التجسس لصالح الموساد.. وأمس الأول أزيح الستار عن جاسوس اسرائيلى جديد وتم نشر صور جولاته فى القاهرة ومحافظات أخرى.. مصر إذا لديها جهاز مخابرات قادر على لقط الذبابة اذا دخلت البلاد بدون إذن.. ونود أن نعرف الى ماذا انتهت تلك القضايا؟.. وما هو موقف مصر من تلك الدول التى ترسل لنا صباحا مساء جواسيس "أغبياء" للإضرار بالأمن القومى هكذا؟.

الاثنين، 6 يونيو، 2011

شوية كلام




·         مجلس تحقيق تابع لدولة الإخوان فى مصر يحقق مع ثلاثة من الأتباع .. أحدهم تكلم فأساء للجماعة .. الثانى تكلم فأساء للجماعة وأفشى أسرارها .. والثالث تكلم فأساء للجماعة وكاد يدمر علاقتها بالثورة ويحطم أحلامهما بحكم مصر .. رسالة الى كل إخوانى .. والنبى تكلم .. ثم تكلم وتكلم .. تكلم أيها الإخوانى حتى أراك "على حقيقتك".

الثلاثاء، 31 مايو، 2011

"الفاروق عمر" مرشحا إخوانيا




جلس المرشد فى المقصورة .. أما المقصورة فكانت فى ستاد المنصورة .. مزهوا منتصرا مغرورا .. يتحدث فى جمع غفير .. قدروه بأنه 30 ألف تابع .. يتحدث عن المشركين وكارهى الأديان الذين لا يريدون أن تكون هناك قيم .. أولئك الذين يطالبون بالحرية .. معتبرا أن تعريفه هو وجماعته للحرية .. هو التعريف الذى يجب قائلا أن الحرية أن تكون عبدا لله وحده .. خالطا الأمور بين الحرية التى صارت لدى الإخوان مرادفا للحيوانية .. كما كان اسمهم مرادفا للمحظورة .. وبين الحرية التى ينادى بها الكفار والمشركين والعلمانين والليبراليين واليساريين والقوميين وغير المتحزبين من المصريين الذين انفصلت عنهم الجماعة فصارت دولة داخل الدولة .. كأنهم صاروا وحدهم وكلاء الدين فى البلاد ومدخله ومخرجه الى عقول البلاد.

الثلاثاء، 24 مايو، 2011

مصر .. 100 يوم بدون مبارك



بالأمس مرت على مصر ذكرى عزيزة غالية .. لم يتذكرها أحد .. ولم يتداولها كثيرون .. رغم أنها تؤرخ لمرور 100 يوم على مصر بدون مبارك .. حيث لم تعد "مصر مبارك" .. لتصبح "مصر المصريين" .. فهل خشينا أن نتذكر أن مصر قد عادت لنا .. أم أن بعضنا ما زال يعيش فى ظلال الماضى.

الاثنين، 23 مايو، 2011

ربع جنيه مخروم





الحمد لله الذى لا يحمد على مكروه سواه .. الأن وقد بدأت مسيرة استعادة أموال مصر التى نهبتها العائلة التى حكمت مصر، وظهر الحق جليا .. صارخا بأنهم كانوا ولا زالوا يملكون ما لا يستحقون .. ويخفون أكثر بكثير مما يعلنون .. وأنهم كانوا كاذبين حين خرج كبيرهم فى خطاب "فتشنى فتش .. لا والنبى ما تيجى تفتش" الشهير .. الذى إدعى فيه الرئيس "المخلوع والمحبوس" أنه لا يملك هو وزوجته ونجليه علاء وجمال أى أموال داخل أو خارج مصر، قبل أن تعترف "سوزى" بأنها تملك ما يستدعى التنازل عنه لصالح البلد لأنه جاء بطرق غير مفهومة ولا مبررة بإعتبارها إمرأة عاطلة لا عمل لها غير أنها كانت "مرات البيه"، خوفا من أن تنام ليلتها الأولى على بورش سجن القناطر، بعد زفة طويلة عريضة يعزف فيها السلام الشهير "يا حلوة يا بلحة يا مأمعة .. شرفتى إخواتك الأربعة".

الأربعاء، 18 مايو، 2011

الجمهورية الحقيقية



فى مصر قامت ثورة .. ليست كغيرها من الثورات .. أخرج فيها شرفاء المصريين كل ما في جعبتهم من "قوة" و"تحمل" و"صبر" و"إبداع" .. ثورة غيرت من مفاهيم التحوّل السياسي .. وأبطلت مفعول الإرهاب كوسيلة للتغير .. وبدلت مهمة الاستشهادى من إيصال رسالته بالموت والقتل .. الى البحث عن الحياة .. ولم لا وقد صار هناك آلية للتغيير إسمها "الثورة السلمية".

الاثنين، 9 مايو، 2011

الاسئلة الكبرى قبل الذكرى الأولى للثورة .. مصر فى 25 يناير 2012




كيف ستكون مصر يوم 25 يناير 2012؟ .. حين تحل الذكرى الاولى لثورة المصريين التى أطاحت بحاكم متجبر .. وحاشيته الفاسدة .. ونظامه الخرب .. وقبضته الحقيقية .. وجعلت من مصر والمصريين مرادفا للحرية والقدرة على التغيير السلمى .. وبدلت مفاهيم النضال فى العالم .. وكتبت بدماء شهداءها تاريخا جديدا للشعوب .. تلك الدماء التى ما سالت الا من أجل غد أفضل لهذا الوطن .. وما بذل أصحابها أرواحهم فى سبيل الله الا من أجل ضوء فى نهاية نفق مظلم إمتدت مسيرته آلاف السنين من ظلم المحتل وقهر الحاكم الدكتاتور.

الأحد، 8 مايو، 2011

دولة الرئيس محمد حسان


حسان وتابعه صفوت حجازى يلوحان لشعبيهما فى أطفيح

لا أعرف ما هى الصفة الرسمية للشيخ الداعية السلفى محمد حسان حتى تلجأ له الدولة كلما استأسد أتباعه ومريدوه وأمثاله على الدولة وعلى السلطة وقرروا صعق هيبتها وفرض كلمتهم على الجميع فى هذا الوطن، وسحبه الى بحور من الدم والفتنة بين المسلمين والأقباط، أو لى ذراع الدولة فى أمر ما كما حدث فى محافظة قنا.

الأحد، 1 مايو، 2011

لكنه لم يكن ينتوى





فى العاشر من فبراير الماضى .. وبينما كان ميدان التحرير فائرا بملايين الثوار الغاضبين المطالبين بالحرية والعدالة والكرامة .. وإسقاط النظام .. أعلن الرئيس السابق بلغة عفا عليها الزمن، ومفردات لم تستخدم منذ عصر المعلقات أنه "لم يكن ينتوى الترشح للإنتخابات الرئاسية القادمة" ظنا منه أن مجرد الإعلان عن نيته تلك سيكون كافيا ليقطع المصريون ثورتهم وينسون شهدائهم الذين قتلوا مع سبق الإصرار والترصد، ويعودون الى بيوتهم على أمل أن يصحوا يوما ما بعد إنتهاء فترته الرئاسية وتكون مصر بدون مبارك.

الاثنين، 18 أبريل، 2011

فرز تالت




بالأمس انتهت المرحلة الأولى من الفرز والحساب على يد ثورة 25 يناير.. بسجن كل الكبار فى "طرة".. بداية من الرئيس المخلوع ونجليه علاء وجمال اللذين كانا يستعدان لوراثة البلد، واثنين من آخر ثلاثة وزراء عيَّنهم "مبارك".. والثالت قد ينضم لهم.. ورئيس مجلس الشعب المؤبد "فتحى سرور".. و"صفوت الشريف" رئيس مجلس الشورى بمناصبه المُتعددة وسلطاته المتجبرة ككاهن أعظم فى بلاد حزب السلطة الذى كان.. ورئيس ديوان رئاسة الجمهورية زكريا عزمى.. وسلة من الوزراء.. من فاسدين وقتلة.. وحزمة من كبار الموظفين والمساعدين وأصحاب الأموال ورجال الأعمال.. وهناك آخرون منهم فى الطريق من الكهنة والسحرة وورثتهم، وكأن "طرة" على الأرض صارت كجهنم يوم الحساب والتى يُخاطبها الجبَّار فى كتابه العظيم.. "يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ".

الاثنين، 11 أبريل، 2011

أول طلعة صوتية



بعد شهرين بالتمام والكمال .. عاود الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك الظهور على شعب مصر برسالة عبر قناة العربية السعودية .. من جديد أنصت الناس لنفس النبرة التى حفظوها عن ظهر قلب .. ونفس الكلمات المكررة من عينة "الإخوة والأخوات" .. لم تدم رسالته الصوتية من مقر إقامته الجبرية بقصره المنيف بشرم الشيخ أكثر من 6 دقائق  حاول خلالها أن يقود أول طلعة صوتية بدافع بها عن نفسه، فكان ظهوره فرصة لطرح التساؤلات الصعبة التى كنا فقدنا الأمل فى طرحها لولا عودته مرة أخرى.

الأربعاء، 30 مارس، 2011

السلفيون و"أمن الدولة".. ومخاوف الثورة المضادة



·       
أمن الدولة كان يلجأ لبعض قيادات السلفيين لمُحاصرة "الإخوان".. وصاحب فتوى قتل "البرادعى" متهم بالتنسيق مع الأمن
·        شيوخ "غزوة الصناديق".. أول من حذَّروا أتباعهم من المشاركة فى الثورة.. ثم عادوا وركبوها.. وقالوا: "إحنا بتوع الدين"
·        الشيخ "يعقوب" هدَّد الناس بالديمقراطية.. وكأنه يُعاقبهم على "25 يناير".. والثورة كانت بالنسبة له "فتن مُتلاطمة" و"هيشات الأسواق"
·        دراسة: الحركة السلفية فى مصر.. تفتقر إلى الرؤية السياسية من الدولة المدنية وكيفية التعامل معها
·        مشايخ التكفير والتهييج واصلوا مسيرتهم فى استهداف الدكتور "البرادعى" وحده.. رغم أن كل المُرشحين للرئاسة يُنادون بالدولة المدنية!!
·        اجتماع ثلاثى لشيوخ السلفية فى الإسكندرية فى أول فبراير لمنع الأتباع من المشاركة فى الثورة.. حتى لا تخلو المساجد من ذكر الله
·        أمن الدولة حاول تهدئة دعوة الشيخ محمود عامر لمُبايعة مبارك "أميرًا للمؤمنين".. فاشتكى للرئيس من الحصار الأمنى

الأحد، 20 مارس، 2011

جماعة "الغاية تُبرر الوسيلة"




عشر سنوات وأكثر.. يُدافع فيها قلمى عن حق جماعة الإخوان المسلمين فى الوجود على الساحة السياسية.
عشر سنوات وأكثر نُدين قمع النظام البائد لتحرك الجماعة.. وتزوير الانتخابات.. وكبت ممارساتها البرلمانية.. وسحل كوادرها.. وإهدار موارد الوطن فيها.. وتحويلها إلى أكبر مورد للسجون.

الاثنين، 14 مارس، 2011

إخوانى وزيرا للداخلية



كم هى خطيرة الإنتخابات التشريعية القادمة .. فلأول مرة فى تاريخ مصر سيشكل الحزب صاحب الاغلبية فى مجلس الشعب الحكومة القادمة، وكون هذه التجربة جديدة وفريدة على الشعب المصرى، فإننى أؤيد وبشدة عدم التعجيل بإجراء تلك الإنتخابات الى حين التوعية اللازمة بخطورة إختيارات الشعب ودور الحزب الفائز بالاغلبية فى تحديد مستقبل البلاد لمدة 5 سنوات.

عن "الصاوى" و"أبو غازى" .. وديناصور الثقافة



تفائلت كثيرا عقب إختيار المهندس محمد عبد المنعم الصاوى وزيرا للثقافة .. رغم تخوفى من هذا الإختيار ضمن حكومة يرأسها الفريق أحمد شفيق التى كان رحيلها واجبا سياسيا .. وإعتقدت وأنا قليل الحيلة بدهاليز "المثقفين الرسميين بختم النسر" أن هذا الإختيار سيكون عليهم بردا وسلاما، بعد عصور من الديكتاتورية والجمود أنهتها ثورة 25 يناير .. لكننى فوجئت بنوبة شجب وإدانة عالية الصوت .. محدودة العدد، على سبيل التغيير الثورى فى مصر ضد ترشيح الرجل .. ومواجهته بالإعتصامات والإحتجاجات، بأسباب واهية وسطحية وصلت الى حد رفضه لتبنيه مواقف أخلاقية محافظة، وبعضها استند الى الموقف من الشخص أحيانا والتعامى عن ما تحقق على الأرض.

الأحد، 13 مارس، 2011

عن مصر التى ستغير وجه العالم



من ميدان التحرير سيتغير العالم ..
عندى إيمان بأن ما حدث فى مصر لن تمتد تداعياته الى منطقتنا العربية فقط .. بل ستتجاوزها الى دول العالم الديمقراطى او ما يقال عنه ذلك.

دفاعا عن "آل أبو العيش"



أعرف جيدا عائلة "أبو العيش" التى إرتبط إسمها بشكل مفاجئ بقضايا فساد فى أعقاب ثورة 25 يناير .. بعد إتهام حلمى أبو العيش بإستغلال النفوذ عبر توجيه جزء من الدعم الذى يقدمه مركز تحديث الصناعة الذى كان يتولى إدارته، لصالح شركة سيكم القابضة وأخرى تابعة لها .. وكذلك التعاقد مع شركات تابعة له لتقديم استشارات للمركز بلغ إجماليها 5 ملايين جنيه، بالمخالفة للقوانين واللوائح.

الاثنين، 7 مارس، 2011

زمن الشعوب



بشكل عملى.. حققت الثورة المصرية جزءًا عظيمًا من مطالب الشعب منذ 25 يناير وحتى اليوم.

فى وجود الرئيس المخلوع "مبارك" تم انتزاع حتمية وجود نائب للرئيس وأجهضت مشروع "توريث مصر" كأنها عزبة خاصة.. ثم تخلّصت من بعض الوجوه الكريهة فى حكومة أحمد نظيف.. وفرض تعديل مواد الدستور التى كانت تعيق العمل السياسى وتُكبّله لحساب أسماء بعينها.. ثم حطمت أصنام الحزب الوطنى الحاكم.. وحاكمت شريحة من الفاسدين.. ثم تخلَّصت الثورة من الرئيس نفسه.. ومن نائبه الذى تم تعيينه.

الاثنين، 28 فبراير، 2011

الأشباح التى نحاربها

"الثورة المضادة".. تعبير إنتشر فى مصر مؤخرا إنتشار الوعى السياسى بين الشعب بعد ثورة 25 يناير.. من هو هذا الضد الذى نخشى أن يثور على الثورة.. من هؤلاء الذين يحاول الإلتفاف على مكاسب الثورة.. أو إعادة عجلة التاريخ الى ما قبل 25 يناير.. القائمة طويلة.. ويرجع طولها الى طول فترة حكم النظام السابق.
تخيل معى كيف ستكون جذور شجرة عملاقة تركت فى الأرض 30 عاما.. بالتأكيد ستكون متشعبة الى أقصى حد.. من كل جذر.. يخرج آلاف الجذور الصغيرة.

كيف حوّل شباب مصر Facebook وTwitter‏ وblogspot وyoutube .. الى مقرات قيادة الثورة



كيف حوّل شباب مصر Facebook وTwitter‏ وblogspot وyoutube .. الى مقرات قيادة الثورة

شباب مصر يكتب تاريخ جديد: كمبيوتر + وصلة إنترنت = ثورة يتعلم منها العالم

المصريون أول من إستخدم Facebook سياسيا .. وثورتهم علمت العالم كيف تكون "سلمية وراقية"
7 أحداث صنعت الغضب .. وشباب 7 حركات سياسية قادوا الثوار .. والشعب صنع تاريخه الجديد

قبل ثمان سنوات من الأن وتحديدا فى عام 2003 .. كان الشاب الأمريكى المولود لأسرة يهودية مارك زوكربيرج .. الطالب فى جامعة هارفارد .. يفكر.
كانت أفكاره تعبر عن سنواته التسعة عشر .. استخدم فيها مهاراته ومهارات صديقين من رفاقه .. لإنشاء موقع للتواصل بين طلاب الجامعة .. بإسم "فيس ماتش" .. لإختيار الأكثر جاذبية بين الطلبة والطالبات .. قبل أن يطور الموقع عام 2004 الى شبكة للتواصل الإجتماعى بين خريجى الجامعات والمدارس الأمريكية مستعينا بفكرة "كتاب الوجوه" Facebook الذى يضم خريجى تلك الجامعات فى كل السنوات، وينتشر "المشروع" من نطاقه المحلى .. الى خارج ولاية كاليفورنيا التى إنطلق منها الى كافة الولايات الأمريكية .. ومن أمريكا للعالم .. كأكبر شبكة تواصل وإنشاء علاقات وتبادل الأخبار والأفكار.
تلك كانت أفكار المراهق الذى تحولت شبكته اليوم الى أكبر تجمع للتحرر والثورة فى العالم وخاصة فى منطقة الشرق الأوسط .. حيث ينمو الفساد والحكام الديكتاتوريين .. بعد أن حوّل Facebook العالم الإفتراضى الى أكبر ميدان للأفكار .. وإذا إجتمعت الأفكار .. فلا أفق محدود .. ولا خوف ولا رقابة .. فقط أفكار تناقش.
فى مصر كان الأمر مختلف .. ربما لم يصل Facebook الى الشباب المصرى بكثافة قبل عام 2007 .. ووقتها .. كان هناك عدد من الشباب أدرك أهمية الإنترنت بوجه عام .. وقاموا بإطلاق عدد كبير من المدونات المجانية من خلال شبكة "بلوج سبوت" blogspot .. ليظهر فى الأفق ما عرف "بالمدونين" أصحاب الأفكار المستقلة الذين عبروا عن كافة التيارات الفكرية والإجتماعية والسياسية والدينية .. الذين "تألقوا بقوة" عبر مدوناتهم فى كشف الفساد وعمليات التعذيب داخل أقسام الشرطة وتزوير الإنتخابات البرلمانية والرئاسية عام 2005.

الأربعاء، 23 فبراير، 2011

"فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لا يُبْصِرُونَ"



أخيرا.. ثار المصريون.. ونجحوا فى إبهار العالم وهم يقودون أكبر وأطهر الثورات السلمية فى تاريخ البشرية.. منتزعين كرامتهم من أيدى العصابة التى كانت تحكم مصر وتقودها من سيئ الى أسوأ.. حتى أصبح شعار الشعب " لن نسقط أبدا.. لأننا فى القاع".
ثار المصريون.. وقاد فريقا منهم وصل فى ذروة الاحداث الى 12 مليون مواطن على الأقل فى كافة محافظات الجمهورية.. تلك الثورة ليعلنوا أنهم لم يكونوا ليتراجعوا يوما عن مطلبهم الرئيسى.. وهو الخلاص من هذا النظام الذى تمادى فى ظلمه وقهره وفساده وإفساده للناس جميعا.

الأحد، 13 فبراير، 2011

اللاعبون على الحبال .. والصامدون كما الجبال






أعرف أن بضعة ملايين من الشعب المصرى ما زالوا يعيشون كابوس العصر القديم .. بعضهم لم يستيقظ وينتقل الى "حلم الواقع الجديد" .. أفهم ذلك .. وأعرف أن بعضهم ما زالو تائهين فى بحور حسابات الأرباح والخسائر .. وكيف سيحافظون على ما حققوه من مكاسب من وراء العصر البائد.

السبت، 5 فبراير، 2011

يا ريس .. "فكك" من التوتر .. وانزل ميدان التحرير















زرت "جنة المصريين" فى جمعة الرحيل

يا ريس .. "فكك" من التوتر .. وانزل ميدان التحرير

بعد انفصال دام 8 أيام عن ميدان التحرير .. فى أعقاب يومان فقط من المشاركة ضمن جحافل الثوار الشباب الذين صنعوا المشهد الأول فى قلب العاصمة .. عدت ومعى أسرتى الى "ميدان الحرية" من جديد الى هناك فى "جمعة الرحيل".
صحيح أن أحدا لم يرحل .. لكن زيارتى للميدان .. كانت بردا وسلاما على وعلى أسرتى .. بعد أسبوع من التوتر والبكاء والصراخ والمشاجرات .. ومتابعة لا تنقطع على مدار 24 ساعة يوميا.
ذهبت الى هناك لأتأكد بأم عينى .. أن ثورة المصريين لم تسقط فى "حجر" الإخوان وحدهم .. وانهم كما يروى الإعلام الرسمى يمنعون خروج من يدخل .. ويحجرون على أراء من يرون أن ما حققوه من مكاسب كافى .. وأن عليهم المغادرة .. وأن حجم الرعب المنتشر فى أجواء مصر، لم يفت فى عزم الثوار الصغار .. وأن أنصار مبارك ما زالوا يهددون الشباب فى التحرير.
هناك وجدت نفسى فى جنة المصريين على الأرض .. جنة حدودها مداخل ومخارج أرض الثورة .. حيث لا كراهية .. لا أنانية .. لا استحواذ .. لا إقصاء للأخر .. لا تطرف .. لا عنف .. لا تحرش .. لا ضغينة .. 

الخميس، 3 فبراير، 2011

الشهيد "عبد المنعم رياض" .. تمثال يبكى .. وروح تحلم بالعودة












شاهدا .. منتصبا .. شامخا .. يقف الفريق أول الشهيد عبد المنعم رياض أشهر العسكريين العرب الذين خلدهم التاريخ الحديث .. حائرا .. فى خضم "ثورة الريحان" المشتعلة .. تائها .. يبكى تارة .. ويفخر تارة .. لكنه بالتأكيد يبقى عاجزا .. لأنه بإختصار مجرد تمثال من البرونز.

 
خد عندك © 2010 | تعريب وتطوير : سما بلوجر | Designed by Blogger Hacks | Blogger Template by ColorizeTemplates